الرئيسية لماذا نحن من نحن موجات الاستماع مختارات اصداء الصحف اعلن معنا
من دفتر الوطن - طاسة طِيْب، طاسة دم           نشرات أخبار وترددات شام إف إم   2013-02-02         جديد شام إف إم على الفيسبوك.. صفحة خاصة بالصورة           علمنا هويتنا           شام إف إم في صدارة الإذاعات العربية           واجب عليي أنا قسمت رغيفي.. اقسم رغيفك           جورج وسوف يطرح "ذكريات" في رأس السنة   2012-09-30         حبس منتج الفيلم المسيء للرسول الكريم في سجن يكتظ بالمسلمين   2012-09-30         أنان... يندم متأخراً !   2012-09-30         مايا نصار شهيد الاعلام الجديد   2012-09-30         اللجنة الدولية للصليب الأحمر لشام اف ام: نوزع المساعدات بشكل عادل   2012-09-29         شام إف إم الشمعة الخامسة   2012-07-07         رد الداعية الإسلامي/ عبد الرحمن علي ضلع على الدكتور/ نبيل فياض "بشبهاته"   2012-06-16         الجلاء... تموزي.. نيساني وشهيد   2012-04-17         "ما في حدا لا تندهي..."   2012-03-09         "مسحورة يا شيخ المشايخ..."   2012-03-05         "عالحور العتيق..."   2012-02-25         "وينن... وينن؟!"           برنامج "بلا عنوان" يفتح ملف نقابة الفنانين السوريين   2012-02-02         "ضحك اللوز..."   2012-02-02        
زاوية هيام الحموي
مباشر من امريكا الدكتور هاني  حيدر

 

 

اسم الدخول
كلمة المرور
تسجيل مستخدم جديد ... 
الأبراج

كلمة البحث      
 
 أصداء الصحف  ::
«الصورة المؤلمة لبلاد الرافدين» عبر «شام أف أم»
تجمع إذاعة «شام إف أم» السورية بين الصوت والصورة، وما بين الإذاعة والتلفزيون، فتبث ما تقدمه من أغانٍ وبرامج وأخبار على أثيرها الإذاعي، على خلفية ما تعرضه شاشتها التلفزيونية الثابتة على قمر «نايلسات».

 حـوار إذاعـي.. لصـور فـوتـوغرافيـة متلفـزة
" راديو رومانس" على شام.إف.إم.. جليلٌ هو شيبُ المساء..
" في آخر الليل.. كل الفراشات ورد إن شئت أن يكون لكِ الورد.. وطنا..".. ما الذي يريد أن يستعيده الراديو في برنامج " راديو رومانس" على إذاعة شام إف إم في آخر الليل ضمن دورتها الإذاعية الجديدة التي بدأت.. وما الذي يريد أن يعلمه الشاعر لـ " عاشقة الورد".. وما الذي يريد أن يفطم عليه الصوت غير أن يبقى من القلب... بصمته كلمة وصوت..

 
هيام حموي وأحمد التيناوي في راديو رومانس
عند منتصف الليل في شام الياسمين، يحين موعد الساهرين مع "راديو رومانس" في إذاعة "شام إف إم" ومع إطلاق دورتها البرامجية الجديدة في 18 أيلول 2011 يقدم الشاعر والكاتب الصحفي أحمد تيناوي سلسلة حلقات تتضمن قراءات لمقتطفات من نصوصه وكتاباته الشعرية بصوته، وتشاركه في تقديم البرنامج الإعلامية هيام حموي وهو من إخراج حسام عاتكي.ويبث عند الثانية عشرة ليلاً أيام السبت والإثنين والأربعاء. جريدة تشرين.. ‏

 
هيام حموي: لست الوحيدة في القول إن إعلامنا السوري لم يتعامل بالطريقة المثلى مع الأحداث...
هرم كبير من أهرام الإعلام العربي عموماً والسوري خصوصا... مهنيتها تبدأ من أعماقها.. تميزت على مدى سنوات عملها وبقي التميز والتألق صفتين ملازمتين لعملها ولشخصيتها.. الطفلة الشقية ترفض أن تكبر في داخلها.. والبراءة العفوية تعكسها ضحكة هيام حموي التي باتت أحد أعمدة إذاعة شام إف أم كفيروز وزياد الرحباني تماماً..هيام حموي تلك الياسمينة الدمشقية التي فاح عبيرها ليتعشق مع صباحات سورية..

 
سوريا: فتّش عن أميركا!
كيف يقرأ الإعلام السوري الثورات العربية المتلاحقة التي تهزّ أسس الأنظمة السياسيّة المختلفة؟ قد يبدو السؤال مهمّاً لكثيرين خارج سوريا، لاعتبارات مختلفة. أما في الداخل، فهو آخر هموم المشاهدين السوريين الذين ينفضّون عن الإعلام الرسمي عن الخطب الجلل، ويستأنفون رياضتهم المفضّلة، ألا وهي متابعة القنوات العربية الإخبارية، وأوّلها «الجزيرة» للوقوف عند أهم التطورات.

 
مدير «مهرجان دمشق السينمائي» يشنّ هجوماً مجانياً على الصحافيين والسينمائيين!
في إطلالته الإذاعية على «شام أف أم»، اختصر محمد الأحمد، مدير المؤسسة العامة للسينما ومهرجان دمشق السينـمائي، كل مشكلاته مع «خصومه» الصحافيين والفنانين على مدى السنـوات العــشر التي تســلم خلالها إدارة المؤسسة، بخلاف مع الصحافيين على بطاقات الدخـول إلى حـفل افتتاح المهرجان، وبتنافس مع الفنانين على احتــلال مقاعد الصف الأول في الحفل! والغريب أن الأحمد الذي راح يتهم هؤلاء بأنهم لم يروا إلا وجهاً واحداً قاتماً من الصورة، لم ير في كتابات الصحافيين السوريين على مدى السنوات العشر، إلا وجهاً واحداً أيضاً، ذلك اللاهث خلف بطاقة لحضور الحفل!

 
علـــى هــوا fm.. مضاد عربشة ..
كنوع من تبادلية الأدوار - ولو مؤقتا ً- كان أن وضعت ثقتها بذائقة مستمعيها .. ذائقة شكّلتها يوماً إثر يوم .. عن طريق السمع .. على هواها.. وفي ( حركة ملعوبة ) لإفساح المجال أمام هذا المستمع لردّ ( الدين ) يأتي برنامج (تيست ع الهوا – إذاعة شام fm ) خطوة ظريفة وجديدة .. نفياً لحالة استسهال ، استهتار ، حاصلة (وبالجملة) .‏‏

 
على هواfm... ملء الأذن ..
يحدث أحياناً أن تُخترق سلطة (المرئي) .. ويحدث أن يركن بعضهم لفضائل (الصوت) وسيلة تواصل، بعيداً عن بهرجات التلفزة...ومعلومكم :‏كلما بهتت الصورة وتلاشت .. أصبحت الفرصة أكبر إرهافاً للسمع .. وتركيزاً على ما يُقال .. ‏هل تمتلكون ذائقة سمعية أدق وأرهف عندما تشغّلون أُبر راديوهاتكم .. ؟‏ (مو شرط أبداَ) ..‏

 

 
الصفحة الرئيسية   |   التصنيفات   |   نادي شام FM   |   المطربين   |   الالبومات   |   الأغاني   |   معرض الصور   |   الاتصال بنا   |